بقـــايا ..

أنا موجة هائجة في عرض المحيطات، لا يحتفظ بها مرفأ على كفاءته، ولا ينقطع بها الترحال ..

الاثنين، 5 أبريل، 2010

ماذا بعد الفراق….!! ؟؟


لم يعد صباحي ذاك الصباح المتفاءل ؟! ولم تعد ابتسامتي تلك الابتسامة التي أدمنها كل من حولي، فقد بات الكون موحش في عيني رغم أني ما زلت شامخاً بعزة نفسي ॥ ومازلت أنظر إلى بقعة ضوء في محيط الظلام الذي خلفه رحيلك ॥ وحتى نكهة قهوتي الصباحية لم تعد تلك التي لطالما عشقتها .. لقد كانت مفاجأة مؤلمه .. وحقيقة مره ..



تمنيت أنك أحببته بطريقة أخرى غير التي أحببتني بها .. حتى كلمة "أحبك" تمنيت أنك نطقتها له بلغة أخرى .. أو حتى أنك كتبتها له من اليسار إلى اليمين فلا يهمني حبك له أو حبه لك .. وكل ما يهمني أني لم أتوقع بأن أتلقى هذه الطعنة منك أنت بالذات .. ولو طال مداد كلمات اعتذارك فلن يحرك بداخلي ساكناً ولن يغير من الواقع المؤلم شيء .. كل ما هنالك أني سوف أغيب يوماً عن كل تفاصيل حياتك ولن أعود .. أعدك بأني لن أعود !!

ليست هناك تعليقات:

طهر وبراءة

طهر وبراءة
ما أجمل الحياة حينما ننظر لها بعين طفل